رحل صباح اليوم الفنان البحريني القدير علي بحر صاحب الحنجرة الذهبية بعد تعرضه لانتكاسة صحية كان قد ادخل على اثرها الى مجمع السلمانية الطبي.
وكان الفنان البحريني قد أصيب بجلطة دماغية عام 2006 ، حيث ارسل إلى إلمانيا للعلاج وعاد بعدها الى جمهوره في البحرين والوطن العربي.
يذكر ان المطرب علي بحر من مواليد عام 1960 في مدينة المحرق، تربى في كنف عائلة متواضعة من والدين متواضعين، والده خميس بحر كان بحاراً معروفاً في المحرق. ويعرف علي بحر بصوته القوي والمميز جداً وبموسيقاه المعروفة كما يتميز بالعفوية والتواضع الشديدين فغالباً ما يتم مشاهدته في الأسواق والمنتزهات الشعبية.
وبدأ علي بحر فنه منذ المراهقة حيث كان يعشق فن النهمة ويؤدي الأغاني المسموعة لمغنيي البحرين السابقين من أمثال ابن خالته العازف البحرينى المشهور في فترة الثمانينات محمود شمس صاحب أول فرقة روك في البحرين (roots)، وكانت مشاركة على بحر وعدد من ابناء الحى فيها ملهمة لعدد من افراد فرقة الاخوة.
وادى علي بحر أيضاً بعض الاغانى الإيرانية للفنان داريوش اما الاغانى الاجنبية فقد أدى لعدد من الفرق والفنانين في بداية مشواره الفى مثل سنتانا وبوب مارلى ودوبى بروذرز حيث استلهم اسم فرقة الاخوة البحرينية منهم وتميز الفنان على بحر في فترة الثمانينات بأداءه المتميز على آلة الاورغ حيث استفاد من أداء اغانى الاعراس المحلية في فترة نهاية السبعينات و كان عضو في احدى الفرق المحلية التي عرفت باسم الحجر.
وبعدما تميز الفنان علي بحر وفرقة الاخوة البحرينية بإسلوبهم الغربي الفريد استطاعوا ان يلامسو الشباب الخليجي، حيث كان تأثيرهم عليهم واضحاً جداً . وكان نمطه في الغناء وجمهوره الشبابي الغفير السبب وراء إطلاق الصحافة البحرينية عليه لقب (بوب مارلي البحرين).
ولم تقتصر اغاني علي الاغاني العاطفية، بل شملت كل الأمور الحياتية والسياسية. واستطاع علي بحر بعد فترة من العناء الطويل ان يكون المطرب الشبابي الأول على مستوى البحرين والخليج العربى وتشهد على ذلك حفلات فرقة الاخوة البحرينية في سلطنة عمان ودولة الإمارات العربية المتحدة ودولة الكويت ايضا وتعتبر حفلة قناة روتانا من أفضل ماتم توثيقه لفرقة الاخوة البحرينية


عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]