سأحكي لكم كيف عرفت ذلك و أترك لكم حرية الرد..

البارحة في الاستراحة التي أجتمع فيها مع أصدقائي بالعادة... دار موضوع شيق ...
في البداية كان أول من فتح الموضوع صديقي كازانوفا
( لقبوه بكازانوفا لأنه دائماً يتحدث عن علاقاته المتعددة مع النساء من جميع الأصناف : متزوجات/مطلقات/طالبات في الابتدائية/خادمات منازل للتنازل بسعر معقول/ طبيبات)..على الرغم من قبحه البالغ...

قال صديقنا كازانوفا أنه تعرف على عشرات الفتيات من المنتديات ...و لاحظ شيئاً غريباً ...هو أنهن جميعاً قبيحات ...و أكثرهن بدينات ...
بالصدفة كان لدينا ثلاثة أطباء نفسيين و باحث اجتماعي و احصائي شهير .. مدعوون كضيوف لدينا ....
و الغريب أنهم أكدو جميعاً كلام كازانوفا...
و تحدثوا عن أن القبيحات هن دائماً من يشاركن بنشاط في المنتديات...
و فسروا هذه الظاهرة بأنها هروب من واقعن المرير نحو عوالم افتراضية يتظاهرن فيها بالجمال و يجدن فيها الكلمات الرقيقة من الشبان لتسد عقدة النقص المتولدة فيها بسبب قبحها اوبدانتها..


هذا ليس كلامي...بل كلام الاخصائيين ...
كلام علماء محترمين...

خرجت من الاستراحة و أنا مذهول ...
كنت أرى الصور الرمزية للعضوات و التي بها صور لفتيات جميلات...فأظن أنهن جميلات فعلاً ..
لكني متأكد الآن أن القبح يختفي وراء تلك الصور ...

أصبحت الآن كلما رأيت فتاة تتميلح و تتظاهر بالرقة ...أبتسم في نفسي و أقول (و الله من الشين يالدبة ..أجل هاربة للعالم الافتراضي) ..و أضحك ساخراً ...

كلهن قبيحات يا أصدقائي (ما عدا الأخت موطن الازهار و نجود و لين ....فهن الجمال يمشي على قدمين (ما شاء الله) ...أو هذا ما يقوله إحساسي)...


لماذا تهرب الفتاة القبيحة نحو الانترنت ؟؟؟ ألا تعلم أن جمال المرأة في عقلها و ليس مجرد شكل؟؟