رئيس البرلمان القبرصي: الكويت ولارنكا تدينان أي أعمال إرهابية

أكد رئيس مجلس النواب القبرصي ديميتريس سيلوريس أن الكويت وقبرص لم ولن تؤيدا أي أعمال إرهابية في أي مكان في العالم.
ونقلت شبكة (الدستور الإخبارية) اليوم الخميس، والتي تصدر عن الأمانة العامة لمجلس الأمة الكويتي، عن سيلوريس قوله إن البلدين يعملان دائماً كوسيطين بين الدول المتحاربة وسيبذلان كل الجهد وسيقدمان كل الدعم لاستقرار الأمن في المنطقة وفي العالم أجمع.وبشأن قضية طرد الكنيست الإسرائيلي من الاتحاد البرلماني الدولي أفاد بأن “من المفروض أن يكون هناك نقاش مستمر بين جميع الأطراف الخاصة في النزاعات الدولية والإقليمية”.وأضاف أن الكويت تتميز بدستور ونظام ديمقراطي حقيقي منذ سنوات طويلة سبقت الكثير من الدول في المنطقة.وأشار إلى أنه تم الاتفاق على بدء التطبيق الجاد لزيادة الاستثمارات المشتركة والتعاون في مجالات التربية والتعليم كما تم التطرق إلى إمكانية فتح خطوط جوية مباشرة بين البلدين.وبين أن هناك علاقات كبيرة بين البلدين ويجب أن يكون التقارب أكثر بين الشعبين والحكومتين من خلال تبادل الزيارات والتعاون الوثيق في المجالات المختلفة.وقال سيلوريس إنه بحث مع رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم تعزيز العلاقة بين البرلمانين وآلية توطيدها حيث ستقوم لجنة الصداقة الكويتية – القبرصية في شهر سبتمبر (أيلول) المقبل بزيارة قبرص.وبشأن التنسيق بين البرلمانين في المحافل الدولية أكد أن هناك تعاوناً وثيقاً جداً بين ممثلي البرلمانيين في المحافل الدولية وخصوصاً في البرلمان الدولي.وذكر أن لديه مبادرات جديدة في إطار المحافل الدولية سيعلن عنها عند زيارة الرئيس الغانم المرتقبة لقبرص، مشيراً إلى أنه وجه الدعوة له للقيام بها في شهر أكتوبر (تشرين الأول) أو نوفمبر (تشرين الثاني) المقبلين.