فيديو وصور الهام الفضاله تنتقم من هذه السيدة وتطردها من عملها

لعلّ أكثر ما تشتهر به الممثلة الكويتية الهام الفضاله هو قربها من جمهورها الذي تحرص على التّواصل معه عبر صفحاتها الخاصّة على مواقع التواصل الإجتماعي لتشاركه ليس فقط جديد نشاطاتها وأعمالها ورحلاتها برفقة بناتها، بل لتبدي أيضاً آراءها ومواقفها من المواضيع الإجتماعية التي تنال حيّزاً هامّاً لدى الرأي العام.فبعد أن سُرّب مقطع فيديو من احد المدارس لمعلّمة تعتدي على طالبةٍ بالضّرب والسّباب، ظهرت بطلة مسلسل “المسافات” وهي تعلّق على ما شاهدته قائلةً: “هذه أخلاق مدرّسة… سمعتوا صوتها…سمعتوا البيئة اللي هية فيها… احنا وين قاعدين؟” هذا ورفعت الفضاله صوتها إلى وزير التربية، طالبةً منه أن يلقي النّظر على هذا الفيديو وعلى تصرّفات هذه المعلّمة. ويُذكر أنّ ردّ إلهام ليس بغريب خصوصاً أنّها أم وهي لا تقبل بأن يحدث ذلك مع إحدى بناتها.وفي السياق نفسه، أطلّت الهام في فيديو ثانٍ حيث أشارت إلى أنّ الضّوء يجب أن يُسلّط على مثل هذه المواضيع وليس على من تعرّت أو من تدلّعت أمام الكاميرا. هذا وكشفت الفضاله أنّ المدرسة كانت قد كتبت تعليقين على الفيديو ثمّ مسحتهما، وفي المضمون، طالبت الإدارة صاحبة الحساب المعني عدم التطرؤ إلى هذا الموضوع خصوصاً وأنّ والد الطالبة لا يرغب في ذلك. ولكن صاحبة الحساب احتفظت بصورة للتعليقين؛ وكانت المفاجأة قرار الإدارة بفصل المعلّمة، والذي نشرته النجمة على حسابها الخاص عبر موقع انستقرام.من جهةٍ أخرى، أثار هذا القرار الكثير من ردود الفعل المتضاربة؛ فالبعض رحّب بجهد الهام الفضالة وبمبادرتها هذه أما البعض الآخر فاتّهمها بكونها السّبب في صرف المعلّمة وقطع رزقها؛ فسارعت الفنانة إلى الردّ على من هاجمها بالقول أنّ لا أحد يقطع برزق أحد بل المدرّسة هي من قطعت رزقتها بنفسها، وذلك عندما سمحت لنفسها بالتّعدّي على الطّالبة. هذا وأضافت الهام: “لمن اسوي غلط وما اتعاقب… أعود واسويه مرّة واثنين وثلاثة”، مشيرةً إلى أهميّة أن ينال كل إنسان عواقب أفعاله كي يأخذ عبرة لن ينساها.من ناحية أخرى، نذكر أنّ الممثّلة الكويتية والتي تحضّر لدورها في “صوف تحت حرير” لرمضان 2017، والتي ظهرت وهي تضع الطوق الطبي في إحدى الفيديوهات، قد نجت من حادثٍ مروري حيث تعرّضت لبعض الإصابات ما أجبرها على دخول احد المستشفيات للمعالجة.