اليابان تدفع بأعداد قياسية من المقاتلات مع تصاعد النشاط العسكري الصيني

أظهرت إحصاءات حكومية في اليابان اليوم الخميس، أن القوات الجوية دفعت بطائرات مقاتلة بمعدل قياسي لمطاردة طائرات أجنبية خلال الشهور الاثنى عشر التي انتهت في 31 مارس(آذار) مع تصاعد النشاط العسكري الصيني في بحر الصين الشرقي وحوله.
ووفقا لبيان صحافي صدر عن قوات الدفاع الذاتي الجوية نفذت المقاتلات 1168 طلعة جوية على مدى الاثنى عشر شهراً مقارنة بعدد 873 طلعة خلال العام السابق لذلك، وتجاوز هذا العدد من الطلعات الجوية بكثير آخر عدد قياسي للطلعات وهو 944 خلال عام 1984.ومن العدد الإجمالي انطلقت 851 طائرة لمواجهة طائرات صينية تقترب من الأجواء اليابانية بمعدل 280 طلعة أزيد مقارنة بالفترة ذاتها خلال العام السابق.وتشعر اليابان بقلق من أن يكون تعامل بكين مع دفاعاتها الجوية إشارة إلى نية الصين بسط نفوذها العسكري على بحر الصين الشرقي وغرب المحيط الهادي حيث تتحكم اليابان في سلسلة من الجزر الممتدة على مدى 1400 كلم من البر الرئيسي صوب تايوان جنوباً.كما زادت المواجهات مع الطائرات الروسية، التي عادة ما تكون قاذفات قادمة من جهة الشمال لتدور حول المجال الجوي لليابان، بمعدل 4.5% لتصل إلى 301 طلعة جوية.