واشنطن: على حزب الله الإرهابي الانسحاب فوراً من سوريا

طالبت الولايات المتحدة ميليشيا حزب الله الإرهابية بالانسحاب فوراً من الأراضي السورية، والتوقف عن دعم قوات نظام بشار الأسد، والإضرار باستقرار لبنان نفسه، وفق ما جاء على لسان المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية مارك تانر، مساء الثلاثاء.
وفي مؤتمر الصحافي قال المتحدث الأمريكي رداً على تهديدات حزب الله، في البيان الصادر عن “غرفة العمليات المشتركة” الذي هدد فيه الحزب باستهداف الولايات المتحدة بعد الغارة على قاعدة الشعيرات، إن الولايات المتحدة، تأخذ تهديدات حزب الله مأخذ الجد، و”تتعامل بجدية كاملة مع أي تهديد صادر عن أي منظمة إرهابية أجنبية”.وأضاف تانر: “عملت قوات حزب الله في سوريا على دعم النظام ومساعدته على استمرار جرائمه ضد شعبه من جهة، وتهديد استقرار لبنان نفسه”.وعليه فإن “الولايات المتحدة تدعو حزب الله إلى سحب قواته فوراً من سوريا”.وأضاف المسؤول الأمريكي أن إدارته تعتبر أن “الحزب بإصراره على التحرك العسكري، والعمل على دعم عمليات النظام في سوريا، يتنكر لتعهداته التي وردت في إعلان بعبدا، وسياسة لبنان الرسمية القائمة على النأي بالبلاد عن الصراع في سوريا”.وقال المتحدث إن الإدارة الأمريكية وبالنظر لما تقدم، ترى أن الحزب “يلعب دوراً هداماً في سوريا، لكن وكما أوضحت سلفاً فإننا نتعامل بجدية كاملة مع أي تهديد يصدر عن هذا التنظيم الإرهابي المعروف” حسب قوله.