مقتل شخص وإصابة 3 آخرين في انفجار بمصنع ذخيرة للجيش الأمريكي

لقي شخص حتفه وأصيب ثلاثة آخرون، أمس الثلاثاء، إثر انفجار وقع في مصنع للذخيرة تابع للجيش الأمريكي في ولاية ميسوري، وفقاً لما ذكره مسؤولون.
وذكرت شبكة “فوكس نيوز” الإخبارية الأمريكية أن الانفجار وقع في مبنى في مصنع ليك سيتي للذخيرة التابع للجيش في منطقة اندبيندنس بولاية ميسوري.ويقوم المصنع بتصنيع ذخائر من عيار صغير وتشغيل مركز اختبار تابع لمنظمة حلف شمال الأطلسي (ناتو). وقال موظف لشبكة “فوكس 4 كيه سي” إنه تم إرسال جميع العمال إلى منازلهم.وقال متحدث، لم يتم تسميته، إنه لم تتوفر على الفور أي معلومات أخرى عن الحادث. وتضم المنشأة أكثر من 400 مبنى وتسعة مستودعات، وتبلغ مساحة طاقتها التخزينية أكثر من 700 ألف قدم مربع، إضافة إلى 29 إدارة يعمل فيها مدنيون وجنود للإشراف على العقود.وذكرت صحيفة “كانساس سيتي ستار” أن الانفجارات السابقة التي وقعت في شهري ديسمبر (كانون الأول) 1990 ومارس (آذار) 1981 أدت إلى مقتل وإصابة عدد العمال في المصنع.