رفض دعوى روتانا ضد عمرو دياب لتعويضها بـ 3 ملايين دولار

قضت المحكمة الاقتصادية المصرية، اليوم الثلاثاء، برفض الدعوى المقامة من شركة روتانا للصوتيات والمرئيات، التي تطالب خلالها المغني المصري عمرو دياب بتعويض مادي قدره 3 ملايين دولار، وألزمتها بالمصاريف.
تعود تفاصيل القضية عندما تقدمت شركة روتانا بدعوى بعد استخدام صوت الفنان المصري عمرو دياب في حملة إعلانية تحت مسمى “لأول مرة في مصر اسمع ألبوم عمرو دياب الجديد، ألبوم أحلى وأحلى”.وكانت شركة روتانا، قالت إن إحدى شركات المحمول أطلقت الحملة الإعلانية دون الحصول على إذن من روتانا، صاحبة الحقوق الحصرية للألبوم.