ما هي طرق التخلص من الفوبيا المرضية وكيفية التغلب عليها ؟

ما هي طرق التخلص من الفوبيا  المرضية وكيفية التغلب عليها، هذه الفوبيا التي تعرف بإسم الرهاب بحسب علماء النفس هي حالة من الخوف الشديد من شيء او امر ما، كالخوف من الاماكن المرتفعة او المغلقة او الخوف من الظلام الشديد او السفر بالطائرة او زيادة طبيب الاسنان، حتى الخوف من الحيوانات او الماء مثلاً يسمى الفوبيا المرضية.و هذه الفوبيا هي مرض نفسي شائع يصيب الكبار و الصغار معاً، كما يمكن ان يستمر مع الانسان منذ الطفولة و حتى عمر متقدم. و في حال عدم علاجها و تداركها في وقت سريع، فإن الفوبيا المرضية يمكن ان تتحول لخطيرة و تؤثر بشكل سلبي على صحة الانسان، الجسدية و النفسية.في موضوعنا اليوم، نستعرض معك لكيفية علاج الفوبيا و التخلص منها.ما هي طرق التخلص من الفوبيا المرضية وكيفية التغلب عليها ؟لا بد اولاً من زيارة الطبيب النفسي و عدم الشعور بالحرج من استشارته بخصوص موضوع الفوبيا، لأن اهمالها و عدم ايجاد العلاج و الطرق الافضل للتخلص منها يمكن ان ينعكس سلباً على صحتك.يقوم الطبيب المختص بإجراء الفحوصات الطبية و السؤال عن حالة المريض الصحية و النفسية و عمل تقييم شامل لحالته قبل وصف الادوية في حال الحاجة اليها. كما انه يساعد الشخص المصاب بالفوبيا على معرفة الاسباب الحقيقية الكامنة وراء نشوء هذه الفوبيا و كيفية التخلص منها من خلال تنمية الثقة بالنفس و اظهار النواحي السلبية لهذه الفوبيا على حياتك، ومن ناحية اخرى اظهار مكامن القوة عند الانسان المصاب بهذه الفوبيا للسيطرة على مشاعره و التغلب على هذا الرهاب بقوة و عزم.كما ان استثمار الوقت و الجهد في امور حياتية مجدية، يمكن ان يشغل بال المريض بالفوبيا عن الشيء الذي يرهبه، اما من خلال ممارسة الرياضة او النشاطات الاجتماعية او العمل بالتطوع او هوايات يحبها. مثل هذه الامور كفيلة باشغال الفكر عن الرهاب و مسبباته و بالتالي تراجع حدته على الصحة الجسدية و النفسية.الحصول على الغذاء السليم و النوم الكافي و الراحة الجسدية و النفسية امور مهمة ايضاً لمن يعاني من الفوبيا المرضية، فكلما كانت حياة الانسان منظمة و متوازنة كلما قل تأثير الرهاب عليه.و يبقى الاهم الابتعاد عن مسببات الفوبيا المرضية، ان كانت من قبل اشخاص يذكرونك بها او من خلال احداث او اماكن تحيي في الذاكرة هذه الفوبيا و تجعلها تسيطر عليك بشكل سلبي.و افضل الطرق للتخلص من الفوبيا وكيفية التغلب عليها هي الايمان بالله و الاتكال عليه، و الصلاة و قراءة القرآن دوماً فهي تمنح الانسان الراحة النفسية و تجعله بمأمن من اية وساوس او فوبيا يمكن ان تصيبه بتوعك او حالة صحية حرجة.الفوبيا-المرضية-عندما-تتحول-لمميتةأغرب-أنواع-الفوبيا-التي-يعاني-منها-النجومماهو-الرهاب-الاجتماعي-وماهي-أعراضه