رئيس وزراء مصر: حالة الطوارئ تستهدف “أعداء الوطن”

دافع رئيس الوزراء المصري، شريف إسماعيل، اليوم الثلاثاء، عن إعلان حالة الطوارئ بعد تفجيرين انتحاريين استهدفا كنيستين في وقت سابق هذا الأسبوع قائلاً إن هذا الإجراء يستهدف ما وصفهم “بأعداء الوطن”.
وقال إسماعيل في كلمة أمام مجلس النواب المصري إن “مصر تواجه حالياً وبشكل غير مسبوق هجمة إرهابية شرسة وغادرة”.وقتل 45 شخصاً على الأقل وأصيب 125 آخرون في تفجيرين استهدفا كنيسة بمدينة طنطا بدلتا النيل وكنيسة أخرى بمدينة الإسكندرية الساحلية خلال احتفالات أحد السعف، وأول أمس الأحد أعلن الرئيس عبد الفتاح السيسي اتخاذ قرار بإعلان حالة الطوارئ لمدة 3 أشهر في جميع أنحاء البلاد، ووافق مجلس الوزراء على هذا القرار أمس الإثنين.ويتعين موافقة مجلس النواب أيضاً على القرار، ويصوت المجلس في وقت لاحق اليوم على القرار.