فيديو: عاصفة انتقادات ضد “يونايتد ايرلاينز” بعد طردها راكباً بالقوة

فيديو: عاصفة انتقادات ضد “يونايتد ايرلاينز” بعد طردها راكباً بالقوةسنيار: أثارت الخطوط الجوية المتحدة (يونايتد ايرلاينز) ردود فعل غاضبة بعد تداول مقاطع فيديو من داخل إحدى طائرتها المتجهة من شيكاغو إلى لويزفيل مساء أول أمس الأحد 9 إبريل تظهر عملية إنزال إجباري لأحد الركاب.وكانت الخطوط الجوية قد وقعت في خطأ بعد أن فاقت حجوزات الركاب سعة الطائرة مما إضطرهم لضرورة إنزل أحد الركاب. وطلب طاقم الطائرة من الركاب أن يتطوع أحدهم ويسافر على الرحلة المقبلة وأن يترك مقعده وينزل من هذه الرحلة فرفض الجميع.فطلب طاقم الطائرة من رجل أن ينزل من الطائرة إجبًارا ولكنه رفض لأنه طبيب وسيقوم بإجراء عمليات جراحية في الدولة التي يسافر لها ومن الصعب أن يخذل مرضاه ولا يحضر.وأوضحت مقاطع فيديو التقطها مسافرون على متن الطائرة طريقة انزال الراكب بالقوة الجبرية حيث قاموا بالتشاجر معه ثم مسكه وجره بعنف على أرضية الطائرة لإلقائه بخارجها مما تسبب للمسافر بجرح ونزيف في الفم بعد ارتطام وجهه بمسند الذراع الخاص بالكرسي الذي كان جالسًا عليه بالطائرة.وأكد متحدث باسم شركة يونايتد إيرلاينز أنه “تم سفر الطائرة رقم 3411 من شيكاغو إلى لويزفيل بعد حل المشكلة” مضيفًا: ” بعد أن بحث فريقنا عن متطوعين رفض أحد العملاء مغادرة الطائرة طوعًا فطلب طاقم الطائرة من رجال الأمن الحضور إلى البوابة”.واختتم المتحدث باسم الخطوط المتحدة قائلًا “إننا نعتذر عن الوضع السىء الذي حدث بالطائرة”.يُذكر أن يونايتد ايرلاينز تُعد إحدى الشركات التي تحارب بشكل كبير من أجل وضع قيود على الناقلات الخليجية، بزعم أنها تتلقى تمويلات ضخمة من حكوماتها، وقد كتب المدراء التنفيذيون في شركات الطيران “دلتا” و”يونايتد إيرلاينز” و”أمريكان إيرلاينز” رسالة إلى وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، في فبراير الماضي، يشكون فيه “الدعم المادي الضخم” الذي تحصل عليه الناقلات الإماراتية والقطرية. وحثوا ترامب على مراجعة اتفاقيات الأجواء المفتوحة التي تسمح لشركات الطيران الخليجي الطيران بحرية من الإمارات وقطر إلى أي وجهة في الولايات المتحدة.embedded content