صحيفة: الكويت سلمت مصر منفذ هجوم الإسكندرية

ذكرت مصادر أمنية كويتية، أمن المتهم الرئيسي في تفجير كنيسة مار مرقس في الإسكندرية، دخل إلى الكويت في أكتوبر (تشرين الأول) 2016، بتصريح عمل على إحدى شركات التجارة العامة والمقاولات، وعمل محاسباً فيها.
وأضافت المصادر لصحيفة القبس الكويتية، أن جهاز أمن الدولة الكويتي استدعى المتهم بناءً على معلومات وردته من نظيره المصري، وخضع لتحقيقات مكثفة حول علاقته بداعش، وبعد التثبت من تورطه، اتُخذ قرار إبعاده ليتم تسليمه إلى السلطات المصرية، كما أُبعدت الكويت بعض أقاربه من الدرجة الأولى وآخرون وثيقو الصلة به.وأعلن تنظيم داعش إلى أن المفجرين هما “أبو إسحاق المصري” مفجر كنيسة مار جرجس، و”أبو البراء المصري” مفجر كنيسة مار مرقس.وذكرت مصادر أمنية مصرية للقبس أن أبا إسحاق من مواليد سبتمبر (أيلول) 1990، من منيا القمح، حاصل على بكالوريوس تجارة ودخل إلى سوريا عبر تركيا عام 2013، وأوضحت أن أبا البراء من مواليد 1974 في كفر الشيخ، حاصل على دبلوم ثانوي صناعي، وعمل سائقاً وسافر إلى ليبيا ولبنان، وهو متزوج ولديه 3 أطفال، ودخل إلى سوريا أيضا عام 2013.