الصين تعيد سفناً محملة بفحم كوري شمالي في إطار الضغوط على الدولة المعزولة

أظهرت بيانات شحن أن أسطولاً من سفن الشحن الكورية الشمالية في طريق عودته إلى ميناء نامبو الكوري الشمالي وأغلب سفنه لا يزال بحمولته الكاملة من الفحم بعدما أمرت الصين شركاتها التجارية بإعادة الفحم الذي استوردته من الدولة المعزولة.
وفي أعقاب تجارب صاروخية متكررة أثارت انتقادات دولية حظرت الصين جميع وارداتها من الفحم من كوريا الشمالية في 26 فبراير(شباط) متوقفة بذلك عن استيراد أهم صادرات الشمال.وقالت 3 مصادر تجارية على معرفة بمباشرة بالأمر إن “إدارة الجمارك الصينية أصدرت أمراً رسمياً في 7 أبريل(نيسان) يبلغ الشركات التجارية بإعادة شحناتها من الفحم من كوريا الشمالية.وبحث الرئيسان الأمريكي دونالد ترامب والصيني شي جين بينغ كوريا الشمالية في منتجع مار-إيه-لاجو المملوك لترامب، وتظهر بيانات الشحن على تومسون رويترز ايكون، وهي منصة للمعلومات والتحليلات المالية، أن 12 سفينة شحن في طريقها إلى ميناء نامبو الرئيسي على الساحل الغربي لكوريا الشمالية وجميعها تقريباً تحمل شحنات من الصين.ولم ترد السلطات الصينية على طلبات للتعليق الرسمي.وتضغط إدارة ترامب على الصين لفعل المزيد لكبح جماح كوريا الشمالية التي تورد أغلب صادراتها لجارتها العملاقة عبر البحر الأصفر، لكن وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون قال إن “الضربة العسكرية التي وجهتها بلاده الأسبوع الماضي لسوريا بسبب الاستخدام المزعوم للأسلحة الكيماوية تحذير للدول الأخرى ومنها كوريا الشمالية من أن الرد مرجح إذا شكلت خطراً”.وتوجهت مجموعة قتالية تابعة للبحرية الأمريكية إلى المنطقة في إظهار للقوة وقال مسؤول كبير في سيؤول إن الصين وكوريا الجنوبية اتفقتا أمس الإثنين على فرض عقوبات أشد على كوريا الشمالية إذا نفذت اختبارات على صواريخ طويلة المدى.وتحتفل كوريا الشمالية بالعديد من المناسبات الكبرى هذا الأسبوع وعادة ما تحتفل بها بإجراء اختبارات كبرى لعتاد عسكري.