«هواة» رأس الخيمة يرفضون العودة

تحفظت أندية رأس الخيمة المنسحبة من دوري الهواة على العودة من جديد للمنافسة خلال الموسم المقبل، بخلاف الأنباء التي ترددت في الفترة الماضية وتحدثت عن عودة المنسحبين باتفاق مع اتحاد كرة القدم.وأكدت أندية: مسافي، الجزيرة الحمراء، التعاون، الرمس، أن الوقت لا زال مبكراً لاتخاذ مثل هذا القرار الذي يحتاج أيضاً إلى الدراسة، خاصة أن العودة تتطلب تجهيزاً كاملًا وخطة جيدة لتكون المشاركة إيجابية في دوري الهواة، دون أن تخفي الأندية رغبتها القوية في الانضمام إلى بقية المتنافسين.حماسة مسافيوعلى الرغم من حماسة مجلس إدارة نادي مسافي الذي اجتهد الموسم الماضي للعودة دون أن تساعده الظروف المالية على هذه الخطوة لكن يبدو موقفه غامضاً بعض الشي حالياً، باعتبار أن فترة تكليف المجلس الذي حقق العديد من النجاحات شارفت على النهاية، وربما يتم تعيين مجلس جديد خلال الشهر الجاري أو تجديد الثقة في المجلس الحالي، لذلك لم تتمكن الإدارة من حسم موقفها رغم الرغبة الواضحة في العودة لدوري الهواة، وحرصها على تشييد الملعب الجديد عن طريق اتحاد الكرة، واكتفى سعيد حمود المحرزي رئيس مجلس إدارة نادي مسافي بالقول إن ناديه لديه بعض الترتيبات وبعدها سيتخذ قراره المناسب.أما نادي الجزيرة الحمراء فكان من الأندية التي يفترض أن يظهر فريقها الأول هذا الموسم في المنافسات لكن النادي رأى أن الدعم المادي الذي يقدمه الاتحاد شهرياً للأندية العائدة للدوري والمحدد بقيمة 200 ألف لا يكفي، الشي الذي يجعل كافة الخيارات متاحة حسب ما تسفر عنه الأيام المقبلة وتعاون اتحاد الكرة مع النادي. وتحدث محمد حميدان الزعابي رئيس مجلس إدارة نادي الجزيرة الحمراء بتحفظ حول قرار العودة وقال: قريباً ستكون هنالك أخبار جديدة عن نادي الجزيرة الحمراء.موقف غامضفيما يبدو تكوين فريق جديد بنادي التعاون للمشاركة في دوري الهواة الموسم المقبل غامضاً بعض الشي في الوقت الراهن لتمسك الإدارة بالخطة التي وضعها منذ بداية تكليفه بإدارة شؤون النادي، خاصة أن مجلس الإدارة ركز في الفترة الأخيرة على تطوير مناشط النادي المختلفة وتنظيم المسابقات ورهن سيف محمد سيف رئيس مجلس الإدارة في وقت سابق قرار العودة ببعض المتطلبات وترك الباب مفتوحا أمام كل الاحتمالات.أما فهد عبد الله جمعة أمين سر نادي الرمس فقد أكد أن المشاركة من ضمن أولويات مجلس الإدارة وأهدافه الطموحة لكنهم يعتقدون أن اتخاذ قرار العودة ليس سهلاً.تحركاتيبذل أحمد علي المهبوبي عضو اتحاد كرة القدم، رئيس لجنة تطوير أندية الهواة مجهوداً كبيراً بتذليل العقبات والعمل على أقناع الأندية بالعودة للمشاركة في الدوري والمساهمة في تطويره، وربما تكون لتحركات المهبوبي الذي يتابع حالياً عملية تشييد الملاعب تأثيراً كبيراً في أقناع بعض الأندية بالعودة مع توفير بعض احتياجاتها خاصة أنه على تواصل مستمر معها.تعليقاتPlease enable JavaScript to view the comments powered by Disqus.comments powered by Disqus