ليبيا توقف تصدير النفط من حقل الشرارة

توقفت أعمال تصدير النفط الخام المستخرج من حقل الشرارة النفطي الرئيسي في ليبيا بسبب توقف أعمال الاستخراج في أكبر حقول النفط الليبية بعد أسبوع واحد من استئناف العمل فيه.
وكان خط الأنابيب الذي ينقل النفط الخام من حقل الشرارة إلى مصفاة ميناء الزاوية قد توقف عن العمل الأحد.وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء الاقتصادية إلى أن سبب توقف الخط عن العمل لم يتضح، في حين أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط الليبية وقف شحن نفط حقل الشرارة من ميناء الزاوية النفطي لأسباب قهرية بسبب توقف الإنتاج في الحقل.يذكر أن حقل الشرارة الموجود في غرب ليبيا ينتج حوالي 200 ألف برميل يوميا، بحسب ما ذكرته المؤسسة يوم 4 أبريل (نيسان) الحالي. ومن المرجح أن يؤثر توقف حقل الشرارة على إنتاج ليبيا، العضو في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، من النفط الذي عاد حديثاً إلى 700 ألف برميل يوميا، في حين تمتلك ليبيا أكبر احتياطي نفطي في قارة إفريقيا.يذكر أن المواجهات المسلحة بين الفصائل المتصارعة في ليبيا قد أدت في مارس (آذار) الماضي إلى توقف التصدير في أكبر مينائي نفط في البلاد، وتوقف الإنتاج في الحقول الأخرى. وكانت ليبيا تنتج قبل الإطاحة بنظام حكم العقيد الراحل معمر القذافي في 20111 حوالي 1.6 مليون برميل يومياً.وكانت المؤسسة الوطنية للنفط قد أوقفت تصدير خام الشرارة من ميناء الزاوية يوم 28 مارس (آذار) الماضي، عندما تم إغلاق خط الأنابيب، قبل استئناف التصدير في وقت لاحق من ذلك الأسبوع. ويذكر أن إعلان وقف التصدير بسبب القوة القاهرة هو حالة قانونية تحمي الطرف المصدر من أي تعويضات مستحقة للطرف المستورد نتيجة وقف التصدير.