دبي: فكّر في الزواج بأخرى فتعرض للضرب من زوجته

كشف المحامي العام رئيس نيابة الأسرة والأحداث في النيابة العامة بدبي، المستشار محمد علي رستم بوعبدالله، أن نيابة الأسرة والأحداث تنظر حالياً في قضية اعتداء زوجة على زوجها بسبب “تفكيره في الزواج عليها”.
وقال: “عند خروجي من العمل وجدت أحد الأشخاص وهو من جنسية دولة عربية جالساً على الرصيف أمام النيابة العامة، وسألته إذا كان بإمكانه خدمته وعن سبب تواجده في المكان، أفاده أنه بانتظار خروج زوجته من مكتب الباحثة الاجتماعية كونه حصل بينهما شجار، فحاولت إفهامه أنه لا يجوز للرجل أن يعتدي على زوجته وضربها، لكنه نفى إعتداءه على زوجته وأبلغني أنه هو من تعرض للاعتداء من قبل زوجته بعد أن علمت أنه يفكر بالزواج مرة أخرى.وأضاف “توجهت إلى الزوجة خلال تواجدها في مكتب الباحثة الاجتماعية وأفهمتها أن ما أقدمت عليه خاطئ ويعاقب عليه القانون، غير أنها لم تقتنع ورفضت تقديم تعهد بأن لا تعتدي على زوجها مرة أخرى مستقبلاً”.