السيسي يضم مبنى مجلس قيادة الثورة إلى القصور الرئاسية

أصدر الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، القرار رقم 153 لسنة 2017، بضم مبنى مجلس قيادة الثورة، بمنطقة الجزيرة بمحافظة القاهرة، إلى القصور الرئاسية، مع استمرار اعتباره أثراً وتسجليه في عداد الآثار الإسلامية والقبطية.
وتضمنت المادة الأولى، المنشورة بالجريدة الرسمية، في عددها الصادر اليوم الاثنين، بضم مبنى مجلس قيادة الثورة بمنطقة الجزيرة بمحافظة القاهرة المبين حدود ومعالمه بالمذكرة الإيضاحية والخريطة المساحية المرفقتين بقرار رئيس مجلس الوزراء، رقم 669 لسنة 2011، المشار إليه، إلى القصور الرئاسية، مع استمرار اعتباره أثراً وتسجليه فى عداد الآثار الإسلامية والقبطية.وتضمنت المادة الثانية، أن يلغى قرار رئيس الجمهورية، رقم 204 لسنة 1996 المشار إليه، وفي المادة الثالثة ينشر هذا القرار في الجريدة الرسمية، ويعمل به من اليوم التالى لتاريخ نشره، صدر برئاسة الجمهورية 9 إبريل 2017.