مصر: النائب العام يقرر حبس 4 تكفيريين مشتبه في علاقتهم بتفجير الكنيستين

قرر النائب العام المصري، المستشار نبيل أحمد صادق حبس 4 عناصر إرهابية 15 يوماً على ذمة التحقيق ينتمون لحركة “حسم” الإرهابية بعد التحقيق معهم بالأمس لمدة 9ساعات ومواجهتهم بعلاقاتهم بالتنظيم الإرهابي الذي استهدف الكنيستين بالأمس.
باشرت نيابة أمن الدولة العليا التحقيق مع العناصر الأربعة طوال ليلة أمس حتى الـ4 فجرا تم مواجهة المتهمين بالعديد من مخططاتهم الإرهابية. التي لَقِـــيَ عليها بحوزتهم وأرسلت النيابة إلى الأمن الوطني تطلب تحرياته على وجه السرعة.وتم سؤال المتهمين عن علاقاتهم بتفجيرات الأمس التي استهدفت كنيستين للأقباط بطنطا والإسكندرية وعلاقاتهم بالمنفذين.ووجد بحوزة المتهمين على مجموعة من الأهداف التي يسعون لاستهدافها على رأسها مجموعة من المؤسسات الحكومية والقضائية بالمحافظة ودور عبادة وعدد من الشخصيات العامة والمسئولين بالدولة،كما لَقِـــيَ بحوزتهم على مواد متفجرة تستخدم في صناعة الأحزمة الناسفة وأجهزة تفجير عن بعد وأسلحة ثقيلة.كانت مصر شهدت، أمس الأحد، تفجيرين إرهابيين استهدفا كنيستين في مدينتي الإسكندرية وطنطا يوم عيد أحد السعف القبطي، وأسفرا عن مـــــصـــــرع 45 وإصابة أكثر من 120 شخصا على الأقل.وقرر الرئيس المصري، عبــــدالفتــــــاح السسيسي، فرض حالة الطواريء في مصر لمدة ثلاثة شهور، بعد اتخاذ الإجراءات القانونية والدستورية، كما تمتشكيل مجلس أعلى لمكافحة الإرهاب، وإعطاءه الصلاحيات اللازمة من أجــل مواجــهة التكفيرييــن والجهات التي تقف ورائهم، فضلا عن إصدار أمرا بنزول قوات من الجيش لمعاونة الشرطة في تأمين المنشآت الحيوية في البلاد.