الصين تدعو إلى “ضبط النفس” مع نشر سفن أمريكية قرب شبه الجزيرة الكورية

دعت الصين اليوم الإثنين، جميع الأطراف إلى “الالتزام بضبط النفس” وتجنب تدهور الأوضاع، وذلك بعد يومين من إعطاء أوامر لمجموعة من السفن الحربية الأمريكية بتغيير مسارها والتوجه صوب شبه الجزيرة الكورية.
وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية هوا تشونينغ في مؤتمر صحافي رداً على سؤال حول موقف الصين من نشر القطع الأمريكية: “تُولي الصين اهتماماً كبيراً بتطور الوضع في شبه الجزيرة الكورية”.وأضافت: “في ظل الوضع الراهن، على جميع الأطراف الالتزام بضبط النفس وعدم افتعال أي شيء من شأنه تصعيد الوضع”.ومن بين القطع البحرية التي تم توجيهها إلى المنطقة حاملة الطائرات “كارل فينسون” ومدمرتان تحملان صواريخ موجهة وطراد صواريخ موجهة.وقال المتحدث باسم القيادة الأمريكية في المحيط الهادئ ديف بنهام، في بيان إن إرسال القطع “كان إجراء حصيفاً للإبقاء على الاستعداد والتواجد في غرب المحيط الهادئ”.وأضاف بنهام أن كوريا الشمالية ما زالت التهديد الأول في المنطقة “بسبب برنامجها الخاص باختبار الصواريخ المتهور وغير المسؤول والمزعزع للاستقرار، وسعيها إلى الحصول على قدرة نووية”.وأطلقت كوريا الشمالية مؤخراً صاروخاً باليستياً في بحر الصين الشرقي قبيل اجتماع بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الصيني شي جينبينغ، وناقش كل من ترامب وشي القضية النووية الكورية الشمالية في محادثاتهما في منتجع مار لاجو.