الصحة العالمية: 2.2 مليون أفغاني يعانون من مشاكل ذهنية

أعلنت منظمة الصحة العالمية في بيان نشرته الليلة الماضية أنه يُعتقد أن أكثر من 2.2 مليون أفغاني يعانون من اضطرابات الاكتئاب والقلق.
ونقل البيان عن ريتشارد بيبركورن مدير مكتب المنظمة في البلاد القول، إن هذه مجرد تقديرات، إلا أنه “من المرجح أن يكون العدد الفعلي أكبر بكثير”.تجدر الإشارة إلى أنه لا توجد بيانات دقيقة بعدد من يعانون من مشكلات عقلية.ووفقاً للبيان، فإن أحدث بيانات المنظمة تشير إلى أن أكثر من مليون أفغاني يعانون من الاكتئاب، بينما يعاني أكثر من 1.2 مليون شخص من اضطرابات القلق.ويوجد القليل من العلماء أو الأخصائيين النفسيين للتعامل مع من يعانون من أمراض عقلية في أفغانستان، التي تعد إحدى أفقر دول العالم والتي عانت من نحو 4 عقود من الحرب والاقتتال الداخلي.وقال وزير الصحة العامة فيروز الدين فيروز، إن وزارته دربت أكثر من 700 من الاستشاريين النفسيين و101 من أطباء الصحة النفسية، يعمل 300 منهم حالياً في المراكز الحكومية.وأشار بيبركورن إلى وجود حاجة ملحة لزيادة الاستثمار لدعم مجال الصحة النفسية.