الأمم المتحدة تطلب هدنة 72 ساعة في سوريا لإيصال المساعدات الإنسانية

دعا مستشار الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، يان إيغلاند، إلى “هدنة لمدة 72 ساعة في سورية، لتوصيل المساعدات الإنسانية”.
ويقول إيغلاند، الذي يتفاوض بشأن جهود الإغاثة الدولية في سوريا، إن “هناك 400 ألف شخص محاصرين في منطقة الغوطة القريبة من دمشق وحدها”.وقال للصحفيين: “لا أحد يريد أن تكون هناك حلب ثانية”، في إشارة إلى معاناة مئات الالاف من الحصار العام الماضي.وأضاف إيغلاند أن “الأمم المتحدة تهدف حتى مايو(أيار) المقبل، إلى مساعدة مليون شخص في المناطق السورية التي انقطعت عنها المساعدات أو التي يصعب الوصول إليها، لكن السلطات الحكومية والمتمردين المسلحين لم يمنحوا الموافقات اللازمة لقوافل المساعدات”.