هل زواج أختين من أخوين يخلق بعض المشاكل؟

قد يرى بعض الأشخاص في الأمر جزءاً من الرومانسية حينما يرون أختين تتزوجان أخوين، فهو مشهد يظهر مدى الترابط الأسري، ويتنبأ الحاضرون لهم بالمساعدة الدائمة والتفاهم، ولكن دائماً لا تأتي الرياح بما تشتهي السفن، فالحياة كموج البحر، يمكن في لحظات أن تكون في قمته، وفي لحظة أخرى تجد نفسك صريع تلك الأمواج، لذلك ليس بالضرورة أن يسير الأمر كما تم التخطيط له.ولأجل ذلك، تقدم أسرة “سيِّدتي” كلمات الأخصائي النفسي مشعل القرشي في سياق زواج الأختين من أخوين، وما يترتب على ذلك من حياة أسرية، من خلال السطور التالية:الانعكاس الأسري: بداية، أود التنويه إلى أنه لا يمكن تعميم أي حالة وإن تعددت، ولكن زواج أختين قد يخلق بعض المشاكل للطرفين، فكل زواج له مشاكله الخاصة، التي قد تنعكس على حياة الأسرة الثانية كونهم أخوين وأختين.جريمة اختطاف: إذا تم التعاطي مع الأختين كما لو أنهما قامتا باختطاف الأخوين لمحيط أسرتهما، بالإضافة لمسألة المقارنات، التي قد تنشأ بين الزوجين تجاه زوجتيهما، خاصةً إن كان أحدهما أكثر تفاهماً وسعادةً مع زوجته دون الآخر، قد تقع هنا بعض الخلاقات.التدخل الأسري: تدخل أسرة الأختين أو الأخوين المضاعف في حياة كل منهما، خاصةً إن تم النظر للأمر كالأحزاب “أختين مقابل بقية أخوات الزوج”، ونتيجة لذلك فقد ينظر إليهما بنظرة العدوانية، وهو أمر خطأ تماماً قد يؤدي إلى صدام عائلي.الحقد والغيرة عاملان من عوامل الفشل: قد يكون أحد الأخوين مقتدراً أكثر من الآخر أو أكثر وسامة أو حتى أكثر تفاهماً وسعادةً مع زوجته دون الآخر، مما قد يخلق غيرة لدى إحدى الأختين، وقد تنعكس تلك المشاعر على العلاقة الأخوية بين جميع الأطراف، فتقوم الزوجة بمعايرة زوجها بأخيه أو العكس.كيفية تجنب الخلافات: لتجنب الخلافات التي من الممكن أن تنشأ عن هكذا زيجات، على كل أسرة منهما أن تعيش حياتها بكل استقلالية عن الأسرة الأخرى، وأن تبقى الأحداث الخاصة في نطاق الأسرة بشكل يحفظ لها خصوصيتها وتفردها، وأن يكون هناك اتفاق مسبق على كيفية إدارة الأسرة بدون أي تدخلات خارجية.بقعة ضوء: بالتأكيد، هناك نماذج ناجحة؛ لأن الحديث عن المشاكل لدى مثل هكذا زيجات ليس بقاعدة مطلقاً، كما أن بعض الأخوات عندما يكن معاً يؤنسن بعضهن البعض، خصوصاً في عائلة جديدة وأهل أغراب عنهن، وهناك بالطبع نماذج ناجحة، ويجب العلم بأن الإخوان ليسوا متساويين، فكل واحد له شخصيته، وله ظروفه المادية، ويجب على الزوجة أن تقدر ذلك، وكذلك الزوج؛ تجنباً لصدمات عائلية. تابعي أهم وآخر الأخبار على سيدتيسجلي الآن في النشرة البريدية حتى يصلك كل جديد