ما دور التقنية في تطوير مطارات دبي؟

ما دور التقنية في تطوير مطارات دبي؟يعد مطار دبي إحدى أكثر مطارات العالم ازدحاماً من حيث إجمالي عدد المسافرين. وتُدير شركة مطارات دبي حالياً أكثر المطارات ازدحاماً في العالم فضلاً عن رؤيتها بأن تصبح أكبر مطار في العالم مع التركيز على الابتكار والتميز في مجال خدمة العملاء.وقد أدركت شركة مطارات دبي بأن أحد العوامل المساعدة الرئيسة لتحقيق هذه الرؤية هو تحسين مستوى الجودة، وإدارة القوى العاملة بشكل أكثر فعالية بما في ذلك العاملين والمتعاقدين. وفيما يلي حوار أجرته أرابيان بيزنس مع جريك جوردون، نائب رئيس قسم تحليل البيانات الضخمة بشركة كرونوس، عن أهمية الشراكة بين مطارات دبي وكرونوس.ما مدى أهمية الشراكة مع مطارات دبي بالنسبة لشركة كرونوس؟نظراً لكون كرونوس الشركة العالمية الرائدة في مجال إدارة القوى العاملة، يُمكن لحلول شركة كرونوس أن تساعد مؤسسات، مثل شركة مطارات دبي، على تحقيق نتائج أفضل من خلال رفع مستوى كفاءة القوى العاملة. إن تحقيق التوازن بين احتياجات الموظفين وأهداف أصحاب العمل يدخل في صميم كيف لحلولنا أن تساعد العملاء على رفع مستوى كفاءة الموظفين من أجل تحقيق نتائج أفضل للمؤسسات.كيف يمكن أن تساعد التحليلات في تطوير الأعمال؟ وكيف تُطبق في الشراكة مع شركة مطارات دبي؟تجمع التحليلات البيانات الناتجة من الأنشطة اليومية للموظفين وتُنظمها لتدعمنا بالتقارير. حيث تُفسر كيف تتغير أوقات عمل الموظفين وفقاً لأحداث مثل الأحوال الجوية. كما أنها تصف كيف يُعدل المدراء من ساعات العمل وفقاً للفترات النشطة أو الفترات البطيئة. ويمكن لهذه التقارير أن توفر لنا فيما بعد نظرة ثاقبة حول كيفية تقديم المدراء خدمة أفضل للعملاء، مع مراعاة أفضل للحياة الشخصية للموظف.ما هي النتائج الرئيسة التي تهدفون إلى تحقيقها من خلال هذه الشراكة؟تحسين إنتاجية القوى العاملة من خلال التوفيق بين جداول عمل الموظفين ومتطلبات العمل. التحكم في التكاليف من خلال تحسين طرق توزيع القوى العاملة، وتحسين إدارة الوقت الإضافي بصورة أفضل. زيادة امتثال القوى العاملة لسياسات المؤسسة من خلال تطبيق أفضل الممارسات والقواعد بصورة مستمرة.تحسين إدارة الجهد من خلال ضمان حصول العمال على قسط جيد من الراحة، وإعداد جداول عمل مُنصفة ما يساعد الموظفين على الارتقاء بأدائهم في العمل إلى المستوى الأمثل.الحد من الأوقات الإدارية، والتخلص من الأعمال الورقية من خلال استخدام طرق آلية (أتمتة) لإعداد الجدول الزمني/ جدول الخدمة، والعمل الإضافي، والإجازات المرضية، وإدارة المناوبات.ما هي العوامل الرئيسية التي تحتاج إلى تطوير في شركة مطارات دبي؟سمحت المرحلة الأولى من المشروع لشركة مطارات دبي بتحقيق أعلى فوائد لموظفيها. وبتوسيع النظام ليشمل القوى العاملة بالشركة، سوف يسمح المتعاقدون لشركة مطارات دبي بإدارة كلاً من الموظفين والمتعاقدين معاً. وهذا هو المخطط له كمرحلة ثانية من المشروع.ما هي سرعة تأثير نتائج هذه البداية على شركة مطارات دبي ودعم نموها؟تأثير فوري. ولهذا السبب اختارت شركة مطارات دبي أن توزع برامج كرونوس في الحوسبة السحابية للحصول على عائد استثمار أسرع.من هم عملاؤكم الآخرين في المنطقة؟لدى شركة كرونوس العديد من العملاء العالميين والمحليين في منطقة الشرق الأوسط. ومثال على العملاء العالميين في منطقة الشرق الأوسط: بيبسيكو، نستله، مكدرموت، ناشيونال أويلويل فاركو، دي أتش أل، تيفاني أند كو، وفايزر. ومن العملاء المحليين: مستشفى كليفلاند كلينيك أبوظبي، والإسعاف الوطني، وهيئة الطرق والمواصلات بدبي، ومنتجع دبي باركس آند ريزورتس، وفيراري وورلد، والحكمة للأدوية، ومجموعة النابودة للإنشاءات، ودولسكو، وإيمالكيف تصف الوعي المتعلق بإدارة البيانات والتحليلات في المنطقة وفي دولة الإمارات العربية المتحدة على وجه التحديد؟ظهور الإنترنت يعني أن كافة المناطق على علم بكيفية استخدام البلاد والشركات الأخرى للبيانات بهدف تحسين أعمالهم. والشركات في منطقة الشرق الأوسط تستمع وتتعلم وتُطبق البيانات في تحسين مستوى الرعاية بالمرضى، ومتاجر الموظفين بشكل أكثر فعالية، فضلاً عن رفع مستوى جودة تصنيع المنتجات. ونحن نرى تغيير في مدينة دبي يبرز في استخدام الشركات للبيانات في الوقت الحالي أيضاً لضمان معاملة أفضل لموظفيها ، وتحسين مستوى التوازن بين العمل والحياة الشخصية من خلال تحديد أكفئ لجداول العمل.ما هي التحديات الرئيسة التي تواجها شركة كرونوس في داخل المنطقة فيما يتعلق بتهيئة أنظمة إدارة البيانات وتطويرها؟يجمع فريق حلول إدارة القوى العاملة التابع لشركة كرونوس البيانات الخاصة بمواعيد جداول عمل الموظفين، وساعات العمل، وكيف يحصلون على مستحقاتهم المالية. وتُعد هذه المعلومات شخصية جداً بالنسبة لكل موظف من الموظفين، وتختلف تباعاً بالنسبة لكل شركة. ويتمثل التحدي الذي نواجهه في ضمان إدراك كل عميل من العملاء بكيفية تحقيق التوازن المناسب في استخدام هذه البيانات لمنحهم مقدرة أكبر على التنافس مع التأكيد على كونهم أفضل مؤسسات العمل عند توظيف موظفيها من ذوي القيمة المهنية والاحتفاظ بهم.