كوريا الجنوبية تنجح في إطلاق صاروخ باليستي “يمكنه الوصول إلى أي بقعة في كوريا…

نقلت وكالة “يونهاب” للأنباء عن مصادر دفاعية في كوريا الجنوبية اليوم الخميس، أن سول نجحت في تجربة إطلاق صاروخ باليستي جديد يبلغ مداه 800 كيلومتر “يمكنه الوصول إلى أية بقعة في كوريا الشمالية”.
وقالت المصادر، إن ذلك “يمكن أن يرسل رسالة تحذير جديدة إلى كوريا الشمالية، التي تواصل تطويراتها النووية والصاروخية في انتهاك لقرارات مجلس الأمن الدولي”.وأضافت المصادر أنه تم اختبار إطلاق صاروخ “هيون مو” الباليستي الذي يبلغ مداه 800 كيلومتر من موقع آن هيونغ للتجارب، وأنه تم تقييم الإطلاق بأنه كان ناجحاً.وأضافت أن وزير الدفاع هان مين- كو وقف على تجربة الصاروخ “التي استوفت المتطلبات الرئيسية للانفجار العادي والطيران ودقة إصابة الهدف”.يأتي ذلك بعد أن أطلقت كوريا الشمالية صاروخاً باليستياً أمس الأربعاء باتجاه بحر الشرق. وفي مارس (آذار) أطلقت بيونغ يانغ أربعة صواريخ باليستية سقطت في بحر اليابان.وسرعت بيونغ يانغ من وتيرة برنامجها النووي في عهد زعيمها كيم جونغ أون، حيث نفذت تجربتين نوويتين وأطلقت أكثر من 20 صاروخاً باليستياً العام الماضي وحده.ويبدي المجتمع الدولي قلقاً من إمكانية أن تكون كوريا الشمالية تعمل على إنتاج صاروخ باليستي عابر للقارات بإمكانه الوصول إلى غرب الولايات المتحدة وكذلك دول أخرى أقرب إلى كوريا الشمالية.