قتلى وجرحى في صفوف “قسد” وداعش شرق الطبقة السورية

سقط عشرات القتلى والجرحى من عناصر قوات سورية الديمقراطية (قسد) ومسلحي تنظيم داعش في معارك شرق مدينة الطبقة في ريف الرقة الغربي اليوم الأربعاء.
وقال قائد عسكري في قوات سوريا الديمقراطية “قسد” لوكالة الأنباء الألمانية، إن “العشرات من عناصر داعش قتلوا وجرح أكثر من 20 آخرين وتم تدمير 4 عربات عسكرية خلال الاشتباكات التي اندلعت في قريتي الصفصافة” (6 كيلومترات شرق مدينة الطبقة في ريف الرقة الغربي).من جانبه أعلن تنظيم داعش مقتل 16 عنصراً من قوات سوريا الديموقراطية، خلال المعارك الدائرة بين الطرفين شرق مدينة الطبقة.وذكرت وكالة “أعماق” التابعة للتنظيم اليوم الأربعاء، أن “التنظيم قتل 16 عنصراً من قوات قسد، إضافة إلى عشرات الإصابات، إثر هجوم انتحاري قرب مزرعة الصفصافة شرق مدينة الطبقة بريف الرقة الغربي”.وقالت الوكالة، إن قوات “قسد” تكبدت منذ مطلع الشهر الجاري خسائر وصفها التنظيم بـ”الكبيرة”، إذ أعلن أمس الثلاثاء، قتل ما يقارب 70 عنصراً، خلال عملية عسكرية في محيط مدينة الطبقة ومطارها العسكري.إلا أن قوات “قسد” نشرت بياناً أول أمس، وقالت فيه إنها حررت مساحة تبلغ 164 كيلومتراً مربعاً في العملية العسكرية الأخيرة، من بينها 13 قرية وأكثر من 10 مزارع.بدأت قوات “قسد”، التي تتكون من مقاتلين عرب وأكراد، معاركها تحت مسمى “غضب الفرات” في شهر نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، بدعم من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة. وسيطرت على أغلب أراضي محافظة الرقة.