تيلرسون ولافروف يبحثان في موسكو عدداً من القضايا الدولية

أعلنت وزارتا الخارجية الأمريكية والروسية اليوم الأربعاء أن وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون ونظيره الروسي سيرغى لافروف من المقرر أن يجتمعا في موسكو الأسبوع القادم.
وستكون الزيارة الرسمية المقررة الأربعاء المقبل، الأولى من نوعها التي يقوم بها تيلرسون لموسكو منذ توليه منصبه في وقت سابق من العام الجاري، وتأتي وسط علاقات متوترة بين الجانبين.وتراجعت العلاقات الأمريكية الروسية إلى أدنى مستوياتها في السنوات الأخيرة، حيث دعمت الدولتان الأطراف المعارضة في أوكرانيا وسوريا.وقالت وزارة الخارجية الأمريكية “هذه الزيارة تأتي في إطار جهودنا للحفاظ على خطوط اتصال مباشرة مع كبار المسؤولين الروس وضمان نقل وجهات النظر الأمريكية بوضوح”.ومن المتوقع أن تركز المحادثات على الصراعات في سوريا وأوكرانيا، وكذلك المخاوف بشأن كوريا الشمالية.ولم يتضح بعد ما إذا كان تيلرسون سيلتقي مع الرئيس الروسى فلاديمير بوتين.وقبل مغادرته إلى موسكو، سيتوجه تيلرسون الى مدينة لوكا الإيطالية في الفترة بين يومي الأحد والثلاثاء من الأسبوع المقبل، للاجتماع مع نظرائه في مجموعة الدول السبع الكبرى.