الأتراك بهولندا يدلون بأصواتهم على تعديل الدستور

بدأ الأتراك المقيمون في هولندا اليوم الأربعاء، الإدلاء بأصواتهم في الاستفتاء على التعديلات الدستورية المثيرة للجدل والتي ستعطي الرئيس رجب طيب أردوغان المزيد من السلطات وتقلص سلطات البرلمان.
وتم فتح مراكز اقتراع في مدن أمستردام ولاهاي وديفنتر أمام نحو 250 ألف تركي يعيشون في هولندا ويحق لهم التصويت في الاستفتاء، وسيكون متاحاً أمامهم حتى الأحد المقبل الإدلاء بأصواتهم.ومن المقرر إجراء الاستفتاء داخل تركيا في 16 أبريل (نيسان)، وكانت استعدادات ما قبل الاستفتاء تسببت في حدوث خلاف عميق بين هولندا وتركيا بعد منع وزيرين تركيين من المشاركة في حملة على الأراضي الهولندية للدعوة للتصويت بـ”نعم ” في الاستفتاء.وقوبل هذا المنع بهجوم لفظي لاذع شنه أردوغان على الهولندنيين، ووصف الحكومة بأنها من “فلول النازية”.