فين ديزل يفتقد صديقه بول وولكر خلال فيلم “السرعة والغضب 8”

قال نجم أفلام الحركة الأمريكي فين ديزل (49 عاماً) إنه افتقد بشكل مؤلم صديقه وزميله بول ووكر أثناء تصوير الجزء الثامن من سلسلة أفلام “السرعة والغضب”.
وقال فين ديزل أمس الثلاثاء بمناسبة بدء عرض الفيلم الأربعاء بعد القادم في ألمانيا: “بكل وضوح، كان أكثر شيء مؤلم أثناء أعمال تصوير الفيلم أني لم أجد أخي إلى جواري لكي أستطيع الاعتماد عليه”.وسيكون الجزء الثامن من سلسلة الأفلام هو أول جزء يعرض عقب وفاة ووكر في نوفمبر (تشرين الثاني) 2013. وعن الجزء الثامن قال فين ديزل: “هذه الأفلام ممتعة في الحقيقة ولكن زوجتي كانت محقة عندما قالت: بعد السرعة والغضب 7، “لا يريد العالم أن يراك سعيداً”.وأضاف “لذلك سيكون الأمر حزيناً بالنسبة لدوم (الذي يجسده فون ديزل) الذي يريد أن يستمتع بحياته الشخصية قبل أن تظهر المرأة الغامضة التي تجسدها حاملة جائزة أوسكار، الممثلة شارليز ثيرون، والتي تستدرج دوم إلى عالم إجرامي لا يستطيع الإفلات منه على ما يبدو”.يبدأ عرض “السرعة والغضب 8” في دور السينما الألمانية اعتباراً من أربعاء الأسبوع المقبل. ويستمر دوين جونسون في بطولة الفيلم وكذلك جيسون ستاثمان وميشيل رودريجز والعديد من نجوم السينما الآخرين. وأخرج الفيلم اف جاري جراي.