دبلوماسي: طرح القضية الفلسطينية خلال مباحثات السيسي وترامب أعاد الاعتبار لها

اعتبر سفير فلسطين السابق في القاهرة، بركات الفرا، أن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى واشنطن وإثارته للقضية الفلسطينية، هو أبرز رد على ما يثار حول الدور المصري تجاه القضية الفلسطينية مؤخراً.
وقال السفير بركات الفرا لـ24 إن مصر تسعى طوال الوقت إلى إيجاد حل ملائم يساهم في حل الدولتين ويعزز عملية السلام في الشرق الأوسط، وإن التأكيد على ضرورة حل القضية الفلسطينية في أول اجتماع مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هو أمر في غاية الأهمية وتقدير من الجانب المصري لدولة فلسطين.وشدد سفير فلسطين السابق في القاهرة على أن مباحثات الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أعادت الاعتبار للقضية الفلسطينية بعد أن تم التأثير عليها خلال الفترة الماضية بسبب الأحداث التي شهدتها المنطقة العربية، معرباً عن أمله في تجاوب الطرف الأمريكي مع الجانب المصري فيما طرحه.وكان السيسي طالب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال المباحثات التي أجراها أمس في البيت الأبيض ضرورة تعزيز عملية السلام في الشرق الأوسط والعمل على حل القضية الفلسطينية.