نفاصيل جديدة حول منع الإذاغة المصرية بث أغاني أنغام

تواجه الفنانة المصرية أنغام أزمة كبيرة خلال هذه الأيام، بعد اعتذارها عن حفل “ليالي أضواء المدينة” التابع لإتحاد الاذاعة والتلفزيون المصري، بحجة عدم استكمال تصريحات السفر لها ولفرقتها الموسيقية، وهو الأمر الذي أدى الى تعرضها لهجوم كبير من مسئولي التلفزيون المصري، وتداول أنباء عن إصدار قرار بمعاقبتها بمنع إذاعة أغانيها في الإذاعات الرسمية.اعتذار مفاجيء لأنغام عن الحفل يفجر الأزمةبدأت الأزمة بعد نشر أنغام بيان على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، اعتذرت فيه عن إحياء حفلها في مدينة شرم الشيخ ضمن مهرجان “أضواء المدينة”، وقالت إن السبب هو عدم التزام الجهة المنظمة “إتحاد الاذاعة والتلفزيون” من حيث إرسال تذاكر الطيران ودفع أجور الموسيقيين وتوفير الإقامة وعمل تصاريح الحفل كما هو متفق عليه.وأدى اعتذار أنغام الى اعتذار الفنان وائل جسار أيضاً، مما جعل الإذاعة تصدر بيان توضح فيه حقيقة الموقف بعد إلغاء الحفلات، وقالت نادية مبروك، رئيسة الإذاعة المصرية، إن الإذاعة ليست الجهة المنظمة للحفلة ولكنها جهة راعية وناقلة لها على الهواء مباشرة، وان وليد منصور، منظم الحفلات، هو المسئول عن تنظيم الإجراءات، وأكدت انه حصل على كافة المستحقات المقدرة بـ 675 ألف جنيه مصري. منظم حفلة أنغام يدافع عن موقفها والإذاعة تدرس منع أغانيهاومن جانبه، دافع وليد منصور عن موقف أنغام ووائل جسار، واتهم المسئولين عن التلفزيون بالإخلال ببنود التعاقد التي تنص على تكفلهم بإجراءات السفر، بالإضافة الى عدم دفع أجر المطربين قبل إحياء الحفل، وانه عرض الأمر على أنغام فقررت الاعتذار عن الحفل.وعلقت نقابة الموسيقيين على الأزمة، وأصدرت بياناً إعلامياً أشادت فيه بموقف أنغام لأنها التزمت ببنود التعاقد وكانت حريصة على تنفيذ كل الاجراءات والتصاريح الرسمية، وأكدت على صحة موقفها من الناحية القانونية.embedded content أنغام تلتزم الصمت وتجهز لحفلها الجديدونفت مصادر رسمية إصدار قرار في الفترة الحالية بمنع بث أغاني أنغام على الإذاعة، قبل إجراء تحقيق موسع لمعرفة المسئول عن إلغاء الحفل، وتقدير حجم الخسائر الناتجة عنه، وهو الأمر الذي اعتبره جمهور أنغام تمهيداً لمنع أغانيها بالفعل إذا أثبتت التحقيقات صحة موقف الجهة المنظمة.والتزمت أنغام الصمت بعد الجدل الذي أثاره قرارها الأخير، وواصلت دعايتها وتجهيزاتها لحفلها الجديد، الجمعة المقبل، في مسرح الجامعة الامريكية بالقاهرة.