صهر ترامب يقيّم مع مسؤولين عراقيين الحرب ضد داعش

وصل مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وصهره جاريد كوشنر إلى العراق برفقة رئيس هيئة الأركان الأمريكية المشتركة الجنرال جوزيف دانفورد للتعرف على تقييم المعركة ضد داعش من القادة الأمريكيين على الأرض ولقاء مسؤولين عراقيين .
ووفقاً لبيان صدر عن وزارة الدفاع الأمريكية، فإن الجنرال دونفورد اصطحب كوشنر ومستشار الأمن الداخلي في البيت الأبيض توماس بوسرت، لإجراء لقاءات مع مسؤولين عراقيين وأمريكيين وفي قوات التحالف.وقال الجنرال دانفورد، خلال مقابلة مع الصحافيين، إنه دعا كوشنر وبوسرت لزيارة العراق، ليمنحهما الفرصة لرؤية “رجالنا في الميدان ومستشارينا الذين يساعدون في عمليات تفكيك العبوات الناسفة وتقدير ما يقومون به”.وتسلط هذه الزيارة، الضوء على المسؤوليات الكبيرة التي أسندها ترامب لصهره كوشنر، على الصعيدين المحلي والدولي، وفي الوقت الذي يدرس ترامب فيه طرقاً لتصعيد حملة التحالف الدولي الذي تقوده بلاده بهدف القضاء على تنظيم داعش.ويذكر أن القوات العراقية، مدعومة من التحالف الدولي ، تقوم بعمليات لتحرير الجانب الأيمن من الموصل بعد تحرير الجانب الأيسر في شهر يناير (كانون الثاني) الماضي في إطار عملية تحرير الموصل التي انطلقت في شهر أكتوبر (تشرين الثاني) الماضي.