الأردن: إحالة مئات الأشخاص للقضاء في أسبوعين بسبب المخدرات

ضبط السلطات الأردنية كميات مختلفة من الحبوب المخدرة، والحشيش، والهيرويين، في الأسبوعين الماضيين، وقبضت على أكثر من 900 شخصاً وحولتهم إلى القضاء، حسب السلطات الأمنية الأردنية.
وجاء في بيان لمديرية الأمن العام الإثنين، إن “كوادر إدارة مكافحة المخدرات تمكنت في النصف الثاني من مارس(آذار)  من التعامل مع 644 قضية، منها 100 قضية إتجار، ومحاولة تهريب، و544 قضية حيازة وتعاطي المواد المخدرة، وقثبض خلالها على 928 شخصاً، حُولوا جميعاً للقضاء، فور انتهاء التحقيق معهم”.وأوضحت “ضُبطت كميات كبيرة من المواد المخدرة المختلفة” متألفة من “748 ألف حبة كبتاغون مخدرة و11300 حبة مخدرة مختلفة أخرى، إضافة إلى 293 كيلوغراماً من الحشيش المخدر، و3 كيلوغرامات من الحشيش الصناعي، الجوكر/ و2100 غراماً من الهيروين”.وتؤكد وزارة الداخلية أن 85 % من المخدرات المضبوطة معدة للتهريب إلى خارج الأردن.وتصل عقوبة الإتجار بالمخدرات في المملكة، السجن بين 3 أعوام و15 عاماً تبعاً للكميات المضبوطة، أما الحيازة والتعاطي فتصل عقوبتها إلى السجن ثلاث سنوات.وكان مدير إدارة مكافحة المخدرات العميد أنور الطروانة أعلن في 23 أغسطس(آب) 2016، ضبط السلطات الأردنية أكثر من 6 أطنان من المخدرات، وأوقفت أكثر من 13 ألف شخص بتهمة الإتجار بالمخدرات، وحيازتها، وتعاطيها، في النصف الاول من العام الماضي.