ارتفاع ضحايا تفجيري سان بطرسبرغ.. وبوتين لا يستبعد “فرضية الإرهاب”

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الإثنين إن الحكومة تدرس كل الأسباب وراء الانفجارات في شبكة قطارات أنفاق سان بطرسبرج بما في ذلك الإرهاب.
وقال بوتين خلال اجتماع مع رئيس روسيا البيضاء الكسندر لوكاشينكو “تحدثت بالفعل مع رؤساء أجهزتنا الأمنية الخاصة، إنهم يعملون لتحديد سبب الانفجارات”.وأضاف “الأسباب ليست واضحة، الوقت ما زال مبكراً، سندرس كل الأسباب المحتملة سواء كان الإرهاب أو الجريمة”، وتابع “إنه من المبكر التكهن بأسباب التفجيرين المزدوجين اللذين وقعا في مترو أنفاق سان بطرسبرج”.ونقلت وكالة انترفاكس الروسية للأنباء عن بوتين القول “التحقيقات سوف تظهر الأسباب، جميع النظريات محل دراسة سواء كانت جنائية أو إرهابية”.وقالت الوكالة إن بوتين قدم تعازيه لأقارب الذين قتلوا في التفجيرين، وأصدر تعليماته للسلطات بالقيام بكل ما يلزم لتقديم الدعم للمصابين في الانفجار.وكانت تقارير أفادت بأن 10 أشخاص على الأقل قتلوا وأصيب 50 آخرون إثر وقوع تفجير مزدوج في إحدى محطات مترو الأنفاق في مدينة سان بطرسبرج الروسية، وأن التفجيرين نفذا بواسطة عبوتين ناسفتين في محطة مترو”سينايا بلوشاد”- “تيخنولوجيتشيسكى اينستيتوت”.وقالت المصادر إنه تم إغلاق 7 محطات مترو في أعقاب حادث التفجير.