تونس: بيع عقارات لحزب بن علي بأكثر من 6 مليون دولار

قدرت العائدات المالية المتأتية من عمليات التفويت (البيع) في الأملاك العقارية لحزب التجمع الدستوري الديمقراطي التونسي المنحل، بقرابة 14 مليون دينار تونسي (أكثر من 6 مليون دولار).
وقال رئيس لجنة تصفية أملاك الحزب الذي كان يرأسه الرئيس الاسبق زين العابدين بن علي، سفيان بن صالح، اليوم الخميس، إن عمليات البيع على امتداد الـ 16 شهراً الأخيرة شملت 80 بالمئة من مقرات حزب التجمع الدستوري الديمقراطي المنتشرة في أنحاء البلاد والتي تم بيعها لمؤسسات عمومية.وأضاف بن صالح، في تصريحه لوكالة الأنباء التونسية، أن الحزب كان له نحو ألفي مقر في البلاد من بينها 500 مقر مملوكة له.وأعلنت الحكومة أمس الأول الثلاثاء عن تحويل المقر المركزي للحزب، البناية الأعلى في قلب العاصمة وهو عبارة عن برج مؤلف من 17 طابقاً، إلى مقر لوزارة أملاك الدولة والشؤون العقارية وتخصيص مكاتب لوزارتي الثقافة والسياحة.وكان المقر هدفا للاحتجاجات التي اندلعت قبل سبع سنوات ضد حكم الرئيس الأسبق بن علي الذي تولى الحكم في السابع من نوفمبر (تشرين الثاني) عبر انقلاب أبيض على الرئيس الراحل الحبيب بورقيبة الذي جاوز عمره آنذاك 80 عاماً.وأصدر القضاء حكماً بحل حزب التجمع الدستوري الذي تأسس عام 1988 بعد أشهر من سقوط النظام في .2011