الرئيس الأوكراني: هدنة جديدة بمنطقة النزاع مع الانفصاليين السبت

أعلن الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو،عن هدنة في منطقة دونباس، التي تشهد معارك بين الحكومة الأوكرانية وقوات الانفصاليين الموالين لروسيا، ابتداء من يوم السبت المقبل.
وقال بوروشينكو، اليوم الخميس في مالطا، إنه يدحض بذلك اتهامات روسيا بأنه لا يعمل شيئاً من أجل حل سلمي للصراع مع الانفصاليين في دونباس.ونقلت وسائل الإعلام في كييف عن بوروشينكو قوله: “مع الأسف، لسنا متفائلين بشدة، بشأن التزام الطرف الآخر بالاتفاق”.كانت أطراف النزاع اتفقت أمس الأربعاء على إقرار الهدنة خلال لقاء لمجموعة الاتصال مع أوكرانيا في مدينة مينسك عاصمة بيلاروس.كانت القيادة الأوكرانية الموالية للغرب حاولت مراراً تطبيق الهدنة مع الانفصاليين الموالين لروسيا منذ بداية الصراع بينهما في أبريل (نيسان) 2014، إلا أن المعارك كانت ما تلبث أن تندلع من جديد في كل مرة. ولم تحقق خطة السلام المبرمة بين الطرفين أية خطوة للأمام منذ عدة أشهر.كان الجيش الأوكراني أعلن اليوم الخميس عن مقتل اثنين من جنوده وجرح ثلاثة آخرين في مقاطعة دونباس التي يدور فيها النزاع.وصرح بوروشينكو، عقب مباحثات أجراها مع رئيس المفوضية الأوروبية جين كلود يونكر، على هامش لقاء الحزب الشعبي الأوروبي في مالطا، إن بلاده ستتلقى الأسبوع المقبل 600 مليون يورو كمساعدات مالية من الاتحاد الأوروبي.ويتوقع أن يقدم صندوق النقد الدولي أيضاً قروضاً أخرى إلى أوكرانيا التي تمر بأزمة اقتصادية عاصفة.