العبادي يدعو لإصدار قرار دولي لملاحقة داعش على جرائمه

دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، اليوم الخميس، الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي إلى “إصدار قرار بملاحقة تنظيم داعش على جرائمه ضد المدنيين”.
وناشد العبادي خلال استقباله أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش “المجتمع الدولي مساندة العراق لإعادة الاستقرار للمدن المحررة وإخراجه من الفصل السابع من اجل انهاء ملف احتلال الكويت والقرارات التي فرضت على الشعب العراقي بسبب سياسات النظام الصدامي”.وقال العبادي إن “منظمة الأمم المتحدة تقوم بعمل أساسي في العراق في المجال الإنساني والإغاثي للنازحين وإعادة الاستقرار والمصالحة المجتمعية”.وأضاف أن “شعب العراق أثبت قدرته على هزيمة الإرهاب وطرد داعش ونحن في المرحلة الأخيرة لتحرير الموصل وقواتنا تبذل كامل جهودها لحماية المدنيين”، مشيراً إلى أن “داعش تستهدف السكان المدنيين وتتخذهم دروعاً بشرية وفي الوقت نفسه تكثف ماكيناتها الدعائية لبث الشائعات”.من جهته، أعرب أمين عام الأمم المتحدة عن تضامنه مع العراق، وقال إن “زيارتنا للعراق هي زيارة تضامن في لحظة تاريخية ونأمل تحرير الموصل وعودة الحياة الطبيعية بوقت قريب”.وذكر “نحن على ارتياح وتقدير لجهود حماية المدنيين وتقدير المجتمع الدولي لتضحيات العراقيين وضرورة توجه المجتمع الدولي لدعم الجهود الإغاثية والإنسانية والمؤسسات العراقية ومحاسبة عناصر داعش على الجرائم البشعة التي ارتكبتها ضد المدنيين”.