رئيس الوزراء الفلسطيني: جاهزون لاستئناف المفاوضات مع إسرائيل

أكد رئيس الوزراء الفلسطيني، رامي الحمد الله، اليوم الخميس، جاهزية الجانب الفلسطيني لاستئناف العملية السياسية مع إسرائيل وفق القرارات الدولية والشرعية الدولية.
وشدد الحمد الله، في بيان عقب اجتماعه في مدينة رام الله مع رئيس وزراء ولاية “بادن فورتمبيرغ” الألمانية وينفريد كريتشمان، على وجوب الالتزام بقرارات الشرعية الدولية “التي ترفض الاستيطان الإسرائيلي وتعتبره غير قانوني”.وجدد تأكيده على التزام القيادة الفلسطينية بالعملية السلمية وحل الدولتين، مطالباً المجتمع الدولي لا سيما ألمانيا بالتدخل لـ “إنقاذ حل الدولتين وعملية السلام ووقف انتهاكات إسرائيل خاصة التوسع الاستيطاني والاستيلاء على الأراضي”.وحسب البيان، بحث الحمد الله مع المسؤول الألماني سبل تعزيز التعاون الثنائي خاصة في مجال التعليم والتدريب المهني، مشيداً بدعم ألمانيا السياسي والمالي للسلطة الفلسطينية.ودعا الحمد الله إلى ضرورة رفع مستوى التعاون بين فلسطين والولايات الألمانية، خاصة في مجال التعليم التقني والمهني لخبرة ألمانيا في هذا المجال.وشكر رئيس الوزراء الفلسطيني المسؤول الألماني على دعوته لرجال أعمال فلسطينيين لزيارة ولاية “بادن” ولقاء رجال أعمال ألمانيين في إطار تعزيز العلاقات الثنائية.وكانت ألمانيا والسلطة الفلسطينية وقعتا في نوفمبر (تشرين ثاني) الماضي على اتفاقيتين في مجالي التعاون المالي والتقني تلتزم بموجبهما ألمانيا بتقديم مبلغ 66 مليون يورو لدعم مشاريع فلسطينية.