كوريا الجنوبية وأمريكا تسعيان لفرض قيود على تصدير النفط الخام لبيونغ يانغ

ذكر تقرير إخباري نقلاً عن مصادر دبلوماسية، اليوم الخميس، أن كوريا الجنوبية والولايات المتحدة ستدرسان السعي نحو فرض قيود على تصدير النفط الخام إلى كوريا الشمالية في حال قيام بيونغ يانغ بإجراء تجربة نووية سادسة.
وأوضحت المصادر أن البلدين يخططان لتضمين فرض قيود على تصدير النفط الخام إلى كوريا الشمالية، الذي يأتي معظمه من الصين، في عقوبات أممية جديدة على مستوى مجلس الأمن الدولي حال قيام بيونغ يانغ بإجراء التجربة النووية السادسة، حسبما أفادت وكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية.يذكر أن كوريا الجنوبية والولايات المتحدة اتفقتا في اجتماع مبعوثي المحادثات السداسية الخاص بالملف النووي الكوري الشمالي الذي عقد في يوم 22 مارس (آذار) في سيول، على اتخاذ إجراءات قوية منفردة وأممية في حال قيام كوريا الشمالية بـ “استفزاز عسكري جديد”.وقالت “يونهاب” إن توريد النفط الخام إلى كوريا الشمالية يعتبر “طوق النجاة لنظام كيم جونغ أون”.