ديلي ميل: الحظر البريطاني يستثني طيران دولة الإمارات

أشار تقرير حديث نشرته صحيفة ديلي ميل البريطانية اليوم الأربعاء إلى أن الحظر البريطاني على اصطحاب الأجهزة الإلكترونية داخل مقصورة الطائرة لا يشتمل طيران دولة الإمارات، بل فقط على 6 دول هي تركيا ومصر وتونس ولبنان والأردن والمملكة العربية السعودية، فيما ينطبق الحظر الأمريكي على دولة الإمارات.
وذكرت الصحيفة أن هذا الإجراء الجديد أثار غضب المسافرين، ما دفعهم إلى تقديم مطالبات وشكاوى تدعو شركات تأمين السفر الكبرى إلى تعديل شروط التأمين الخاصة بها، لتشمل الأجهزة الإلكترونية.والجدير بالذكر أن أغلب شركات تأمين السفر الكبرى لا تشتمل بوليصة التأمين تغطية الأشياء والأغراض الثمينة في حال فقدانها أو سرقتها أو تعرضها لضرر.وبالرغم من ذلك فإن معظم شركات التأمين بدأت تدرس إمكانية تعديل بنود برامج التغطية التأمينية لتتكيف مع القرار الجديد للحظر الأمريكي البريطاني، لاسيما بعد أن تسلمت طلبات رسمية من المسافرين، تدعوها للنظر فيه.وقال المتحدث الرسمي باسم شركة “تشرتشل آن دايركت لاين” البريطانية إن هذه الأغراض ويقصد “الأجهزة الإلكترونية” تندرج ضمن مفهوم “الأغراض الثمينة أو ذات قيمة” والتي لا تندرج ضمن تغطية التأمين، مشيراً إلى أن الشركة ستحاول النظر في الطلبات التي تقدم بها المسافرين.يُذكر أن الحظر يشمل أجهزة لاب توب الشخصية والأجهزة اللوحية وأجهزة قارئة الكتب الإلكترونية وأجهزة الألعاب ومشغلات دي في دي المحمولة، وكل الأجهزة التي تزيد حجماً عن الهواتف الذكية، أي يزيد طولها عن 16 سنتيمتراً، وعرضها عن 9.3 سنتيمتر، وسمكها عن 1.5 سنتيمتر.