هولندا: مغربية على رأس مجلس النواب الجديد بإجماع الأعضاء

زكّى أعضاء البرلمان الهولندي رسمياً الأربعاء، ترشح البرلمانية الهولندية من أصل مغربي، ومرشحة حزب العمال خديجة عريب، لرئاسة مجلس النواب الهولندي، بالإجماع وذلك للمرة الأولى منذ 2002.
وأوضحت صحيفة نيثرلاندز تايمز، أن الرئيسة السابقة المتخلية كانت المرشح الوحيد للمنصب، وأن كل النواب الجدد والقدامى الذين فازوا في الانتخابات البرلمانية الأخيرة، امتنعوا عن الترشح أو ترشيح آخرين لمنافسة عريب، ما جعلها رئيسة للمجلس بعد انقضاء الأجل القانوني، بالتزكية بإجماع النواب الهولنديين.وارتقت خديجة عريب إلى سدة رئاسة المجلس في يناير(كانون الثاني) 2016، بعد استقالة الرئيسة السابقة، ورغم قصر المدة إلا أن الهولندية المنتمية إلى أسرة مغربية مهاجرة بسيطة، نجحت في وضع بصمتها على العمل البرلماني والتشريعي وفق الصحيفة الهولندية، ما جعلها من أكثر الوجوه السياسية شعبية في هولندا، وذلك منذ 1998 تاريخ انتخابها لأول مرة.وفي الانتخابات البرلمانية الأخيرة في 15 مارس(آذار) احتلت خديجة عريب المرتبة الثانية على قوائم الحزب الانتخابية، مباشرة بعد رئيس حزب العمل، لودفيك أسكر، المرشح لاحتلال منصب حكومي هام في التشكيلة الجديدة.وأشارت الصحيفة إلى أن اختيار عريب لرئاسة مجلس النواب، بإجماع الأعضاء من مختلف الأحزاب الهولندية، سابقة نادرة في تاريخ البرلمان الهولندي، وتعود آخر تزكية مماثلة إلى 2002.