إعادة محاكمة مرشد الإخوان و682 آخرين في “أحداث العدوة”

تستكمل محكمة جنايات المنيا، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، اليوم الأربعاء، نظر إعادة إجراءات محاكمة محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان، و682 متهماً آخرين، في القضية المعروفة إعلامياً بـ”أحداث العدوة” التي وقعت بمحافظة المنيا، عقب فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة.
وكانت مدينة العدوة بمحافظة المنيا، شهدت أعمال عنف وتخريب في 14 أغسطس(آب) 2013، تم خلالها اقتحام وحرق وسرقة ونهب مركز الشرطة، وقتل رقيب شرطة، واقتحام الإدارة الزراعية، والوحدة البيطرية، والسجل المدني، عقب فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، المؤيدين للرئيس الأسبق محمد مرسي.ونسبت النيابة للمتهمين تهم “التحريض على العنف واقتحام وحرق وسرقة ونهب مركز شرطة العدوة”.وكانت محكمة جنايات المنيا قضت في يونيو(حزيران) 2014 بإعدام 183 متهماً، من بينهم بديع، بعد إدانتهم في القضية.لكن محكمة النقض قررت في فبراير(شباط) 2016 قبول الطعن المقدم من بعض المتهمين في القضية من بينهم بديع، على الأحكام الصادرة ضدهم ما بين الإعدام والمؤبد، وإعادة محاكمتهم. وبديع صادر ضده أحكام غير نهائية بالإعدام والسجن، وما زال يحاكم على ذمة قضايا أخرى.