صور غادة عبد الرازق تستعرض إثارتها بطريقة راقية بفستان مفتوح عن الظهر

مهما كانت مشغولة وأجندة أعمالها ممتلئة، مهما كانت مشاهد التصوير التي تنتظرها كثيرة ولا تُحصى بخاصة وأنّها تتحضّر اليوم للإطلالة مجدداً وككل سنةٍ في دراما رمضان 2017 فتتنافس مع أهم زملاء وزميلات لها في الساحة المصرية خصوصاً والعربية عموماً، تجد غادة عبد الرازق الوقت الكافي والمناسب من أجل المشاركة في الحفلات الراقية التي تُدعى للإنضمام إليها والإطلالة في السهرات الخاصة التي تختار بعنايةٍ ومن أجل لفت الأنظار إليها في إطارها زيّها ولوكها ككل.وهذا بالفعل ما حصل حين أطلّت ممثلتنا المصرية المرموقة التي احتفلت مؤخراً بعيد الأم في الحفلة التي أُقيمت من أجل إطلاق مبادرة الحبتور السينمائية إلى جانب عددٍ من ألمع وجوه الشاشة المصرية ومن أبرزهم محمد كريم الذي يشاركها دور البطولة في مسلسلها المقبل “ارض جو”، إذ هناك غدت هي النقطة المحوريّة والأساسيّة التي سارع الصحافيّون إلى التقاط أكبر عددٍ من الصور لها والباباراتزي إلى تأملّها والحشريّون إلى رصد ما كانت ترتديه وتتألّق به من رأسها حتّى أخمص قدميها.نعم، هي لفتت الأنظار وجذبت الأضواء إليها فور أن دخلت إلى مكان هذا الحفل المرموق الذي يبدو أنّه كان من تنظيم النائب خالد يوسف، وباللون الأسود أبهرت الحاضرين والموجودين بفستانٍ طويل وضيّقٍ للغاية انسدل على جسمها فجعلها تبدو نحيفة أكثر من المعتاد، ثوبٌ أتى محتشماً نوعاً ما فلم يُظهر عن ثدييها هذه المرّة إنّما كشف النقاب عن ظهرها وفصّل مؤخرتها، كما وتألّف من شقٍ عالٍ لم تتجاوز بسببه غادة التي احتفلت مؤخراً بـ4 مليون متابع عبر انستقرام الأخلاق والقيم.باختصار، إطلالةٌ موفّقة تماماً لا يشوبها أي عيبٍ أو علّة ولم يتمكّن أحد من انتقادها عليها أو إهانتها بسببها لأنّها بالفعل بدت فائقة الجمال وجذّابة وساحرة بفضلها، هذا من دون أن ننسى مكياجها الناعم الذي أخفى كل ملامح شيخوخة عندها وكل التجاعيد التي تعاني منها عادةً أي امرأةٍ قد تصل إلى عمرها، وبالتالي تسريحة شعرها التي جعلتها تبدو أصغر من عمرها الحقيقي والتي تلاءمت تماماً مع ثوبها ككل الذي اختارت ولإظهار جمال تصميمه بدقّةٍ الكعب العالي الذي جعل قامتها ممشوقة ورشيقة.لوكٌ ستسارع زميلاتها النجمات إلى اعتماد مثله عسى أن يتمكنّ من تقليدها وحذو حذوها وحث الجمهور على الإشادة بهنّ والمدح، نعم هي غادة التي أطلّت منذ فترة في حلقة من برنامج “شيري استديو” وسحرت الروّاد حينها أيضاً بإطلالتها وحتّى بتصريحاتها التي اتّسمت بالبساطة والسلاسة، هي النجمة التي نجحت في الإختبار هنا أيضاً ولنتمنّى أن تجتازه دائماً في المستقبل القريب والبعيد.