إماراتي ينقذ 18 بحاراً احترقت باخرتهم و”دفاع مدني دبي” تكرمه

كرم مدير عام الدفاع المدني في دبي، اللواء خبير راشد ثاني المطروشي، بمكتبه اليوم الثلاثاء، المواطن أحمد محمد سهيل المهيري، على عمله النبيل وإحساسه بالمسؤولية الإنسانية كمواطن إماراتي، وإنقاذه بحارة تعرضت باخرتهم للحريق.

وذكر الدفاع المدني بدبي في بيان صحافي حصل 24 على نسخة منه أنه “بتاريخ 12 مارس(آذار)، نشب حريق في كابينة باخرة على بعد 12 ميلاً بحرياً من شواطئ جميرا الأولى، في الوقت الذي كان أحمد يمارس هواية الصيد كالمعتاد، ولفت نظره أبخرة تتصاعد من الباخرة وأناس يطلبون النجدة، وما كان منه إلا أن هب لنجدتهم، متناسياً ما قد يتعرض له من خطر جراء قيامه بعملية إنقاذهم”.عملية بطوليةوقام بعملية بطولية عندما ترك مهمة الصيد، وهم بالوقوف بطراده الخاص الذي يستخدمه في رحلات الصيد موازياً للباخرة حيث رمى البحارة بسلم النجاة ونزلوا واحداً تلو الآخر إلى أن أنقذهم جميعاً ووقف بهم على بعد نصف ميل من الباخرة بعد أن قام بإبلاغ الدفاع المدني عن الحريق، وقامت فرق الدفاع المدني بالتعامل مع الحادث وإخماده في غضون 20 دقيقة وبعدها باشرت الفرق بعملية التبريد.وأكد اللواء خبير راشد ثاني المطروشي أن “الخصال الحميدة والشعور بالمسؤولية الإنسانية، والحرص على السلامة الشخصية، المقرونة بمهارات الحماية من الحريق والإنقاذ، تشكل عوامل أساسية في حماية النفس وحماية الآخرين في حالات الخطر كمستجيب أول، خاصة في المواقع البعيدة عن نقاط تمركز فرق الطوارئ، وتأتي مبادرة المواطن محمد سهيل المهيري الشجاعة والإنسانية بالمساعدة على إنقاذ 18 بحاراً، اندلعت النيران في باخرتهم، تأكيداً على أهمية دور الفرد والمجتمع الواعي والمؤهل للتعامل مع حالات الطوارئ الحرجة التي قد تنشأ فجأة في مختلف الأوقات والمواقع”.