إيلون ماسك يرغب في زرع شرائح تقنية تربط أدمغة البشر بالآلات

لم يَكْفِ إيلون ماسك – الرئيس التنفيذي لشركة تسلا – سعيه في تطوير السيارات ذاتية القيادة، وبناء مستعمرات على سطح المريخ، بل ذكرت المصادر أنه يهدف إلى إحداثِ ثورة في تفاعل الإنسان مع الأجهزة من خلال الشبكات العصبية.ووفقًا للمصدر، فإن الشركة الناشئة نيورالينك – التي يملكها ماسك – تعمل على تطوير تكنولوجيا من شأنها أن تسمح للناس بالتواصُلِ المباشر مع الآلات، دون الحاجة إلى استخدام واجهات مادية أو الأصابع في ذلك. وقد يبدو الأمر وكأنه ضربًا من الخيال العلمي، لكنه قد يصبح واقعًا مع تطور الذكاء الاصطناعي في المستقبل القريب.والفكرة هي أن التقنية تنطوي على زرع شريحة كهربائية في المخ، حتى يتمكن الناس من رفع أو تنزيل أفكارهم على الكمبيوتر. وهذا يعني إمكانية زيادة الوظائف المعرفية للبشر.وعلى الرغم من أن المُبادرة تبدو مستقبلية، إلا أن إيلون ماسك أعرب من قبل عن اهتمامه بتقنيات الشبكات العصبية، حيث أشار في العام الماضي بإحدى المؤتمرات إلى أنه يهدف إلى السماح للبشر بتحقيق التعايُش مع الآلات.جدير بالذكر أن شركة ماسك ليست وحدها التي تعمل لأجل هذا الغرض، بل الفيسبوك أيضًا يعملون على استكشاف تقنيات مُماثلة في قسم الأجهزة السرية التابع لها.المصدر: BGRتابِع @TamerImranتامر عمرانعلى