ماليزيا: جثمان كيم جونغ نام لا يزال في كوالالمبور

قال وزير الصحة الماليزي سوبرامانيام ساثاسيفام، اليوم الثلاثاء، إن جثمان كيم جونغ نام الذي قتل في ماليزيا الشهر الماضي لا يزال في كوالالمبور، وذلك وسط تقارير عن أن جثمان الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون سيغادر البلاد قريباً.
وقال سوبرامانيام للصحافيين: “يتعين أن نبحث الأمر مع إدارة الطب الجنائي إذا كان هناك أي مطلب لإخراج الجثمان، لكن فيما يخصنا لا يوجد تغيير في الوضع الراهن”.وأضاف أن “قريب كيم جونغ نام من الدرجة الأولى، لم يتقدم للمساعدة بشأن كيفية التعامل مع الجثمان”.وقتل كيم جونغ نام يوم 13 فبراير (شباط)، عندما مسحت امرأتان وجهه بغاز الأعصاب السام “في.إكس” في مطار كوالالمبور الدولي، وفق ما تقوله الشرطة.وقالت تقارير إعلامية يوم الاثنين إن الجثمان نقل من المستشفى وجرى تجهيزه لاحقاً للانتقال جوا إلى بكين، وأوضحت صحيفة “نيو ستريتس تايمز” الماليزية، اليوم الثلاثاء إن من المتوقع نقل الجثمان من بكين إلى كوريا الشمالية، دون أن تكشف عن مصدر المعلومات.