السفير البريطاني لدى ليبيا قلق من إمكانية تجدد الاشتباكات بطرابلس

اشتباكات في طرابلس الليبية (أرشيف)
الخميس 2 مارس 2017 / 00:50
أعرب السفير البريطاني لدى ليبيا، بيتر ميليت، عن قلقه من إمكانية تجدد الاشتباكات في العاصمة طرابلس، مشيراً إلى أن “الحل في ليبيا يجب أن يكون عبر الحوار”.



وقال السفير البريطاني في ليبيا بيتر ميليت، مساء الأربعاء، على صفحته الرسمية في موقع تويتر: “مساء اليوم شاهدت رتـلاً مسلحاً في طرابلس. قلقٌ حول إمكانية تجدد الاشتباكات، خاصةً في مناطق المدنيين. الحل في ليبيا يجب أن يكون عبر الحوار”، بحسب موقع “بوابة الوسط” الإخبارية.وتشهد شوارع وعدة مناطق بوسط العاصمة طرابلس تحشيد لأرتال من السيارات المسلحة وإغلاقاً للطرق، وتناقل رواد الصفحات الليبية بمواقع التواصل الاجتماعي صوراً لمجموعات مسلحة وجرافات تقوم بإغلاق الطرق بسواتر ترابية.وشهدت العاصمة طرابلس خلال الأسبوع الماضي اشتباكات بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة والخفيفة في منطقة أبو سليم، بين قوة الأمن المركزي الموالية لحكومة الوفاق الوطني وكتيبة البركي الموالية لحكومة الإنقاذ. وأسفرت المواجهات عن مقتل تسعة أشخاص، وإصابة 16 آخرين.وتشهد ليبيا اضطرابات وأزمة سياسية منذ الإطاحة بالزعيم الليبي معمر القذافي، وقتله في 2011. وإضافةً إلى حكومتي السراج والغويل، تتنازع الحكومة المؤقتة المنبثقة عن مجلس النواب المنتخب على إدارة ليبيا.




عودة الى الأعلى
24- د ب أ