الصين ترسل سفناً قرب جزر متنازع عليها مع اليابان

سفن حربية صينية (أرشيف)
الأربعاء 1 مارس 2017 / 22:48
أرسلت الصين ثلاث سفن من خفر السواحل لتسيير دوريات، اليوم الأربعاء، قرب أرخبيل تتنازع السيادة عليه مع اليابان، وهي جزر يشملها التحالف العسكري بين طوكيو والولايات المتحدة، كما ذكر دونالد ترامب الشهر الماضي ما أثار استياء بكين.



وقالت إدارة المحيطات الصينية في بيان مقتضب: “سيرت ثلاث سفن لخفر السواحل الصينيين دوريات في المياه الإقليمية في جزر دياويو التابعة للصين”.ومثل هذه التحركات تثير عادة احتجاجات شديدة من قبل طوكيو التي تسيطر على هذه الجزر في شرقي بحر الصين المعروفة باسم سينكاكو وتطالب الصين بالسيادة عليها. وكانت العلاقات الثنائية بين الدولتين الآسيويتين تدهورت بشكل كبير في 2012 عندما “أممت” طوكيو بعض هذه الجزر.لكن الرئيس الأميركي الجديد دونالد ترامب الذي وصل إلى سدة الحكم في يناير(كانون الثاني)، أكد دعمه الثابت لليابان في هذا النزاع.وبعد لقاء منتصف فبراير(شباط) في فلوريدا أكد ترامب ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، في بيان مشترك أن “المعاهدة الامنية” التي تربط البلدين تنطبق أيضاً على ارخبيل سينكاكو.وأعربا عن معارضتهما “لأي عمل يهدف الى تغيير” سيادة اليابان على هذه الجزر.ورداً على ذلك اتهمت بكين واشنطن بـ”زعزعة استقرار” المنطقة واعتبرت أن المعاهدة اليابانية-الأمريكية “نتيجة للحرب الباردة” يجب ألا “تؤثر على سيادة الصين (على هذا الأرخبيل) وحقوقها المشروعة”.وكانت بكين أرسلت سفناً لخفر السواحل لتسيير دوريات قرب الأرخبيل المتنازع عليه في صيف 2016 وأيضاً طائرة مراقبة بي-3 سي بحسب طوكيو.




عودة الى الأعلى
24- أ ف ب